الاثنين، 8 فبراير، 2010

أن يصبح الهدف القومي لمصر كرة تدخل في مرمى

كل سنة وحضراتكم طيبين

ويا رب أجازة سعيدة عليكم كلكم

بصراحة بكتب وانا عارف اني هلاقي هجوم شديد عليا

أحب بس أوضح نقاط في الأول

لست ضد الرياضة في كونها رياضة

والدليل قوله صلى الله عليه وسلم : (( المؤمن القوي خير وأحب إلى الله من المؤمن الضعيف ))

لست حزينا اننا كسبنا كأس أمم أفريقيا للمرة التالثة

بالعكس انا سعيد بالانجاز ده

ولكن أن يصبح الهدف القومي لمصر متعلق بكرة تدخل في مرمى !!!!!

أن يصبح انتصارنا في مباراة الجزائر هو رد اعتبار للشعب المصري !!!!!

أن يصبح الشيبان كالأطفال يرقصون ويلهون لمجرد كرة تدخل في مرمى !!!!!

أن ترقص النساء فرحا وطربا لمجرد كرة تدخل في مرمى !!!!!

أن نصيح بأخلاق الشعب المصري وبمجر ان تنتصر على الجزائر .. نرى ما رأيناه من ألفاظ دنيئة

أن نهتف بحياة المدرب وكأنه قد فتح لنا القدس واستعاد لنا المسجد الأقصى

أن نهتف باسم مصر والنجاح الساحق اللي حققته وأنها دوما أم الدنيا

والله انه ليس تقليلا لشأن ما حدث  

بس بجد اللي بيحصل ده مش معقول  

واللي يشوفنا يقول اننا جبارين في كل المجالات حتى المجال الرياضي مش سايبينه  

محدش يضحك على نفسه ويقول

هيه الحاجه الوحيدة اللي بتجمع الشعب  

اه هيه اللي بتجمعه .. بس غلط

هيه الحاجه الوحيدة اللي بتفرح الشعب  

اه هيه اللي بتفرحه .. بس غلط

لأنها بقت وسيلة هرب

بقت استسلام للواقع اللي احنا عايشينه

انا نفسي أفهم يعني ايه كلمة (( رد اعتبار ))  

يعني ايه واحد يضربني في الشارع ويدغدغني .. أقوم أنا أرجع أفوز عليه في لعبة وأقول ده رد اعتبار

بشبهها باتنين زملاء في الكلية مثلا

واحد ضرب التاني واداله علقة محترمة .. يقوم التاني يرجع ويقعد يذاكر كويس عشان ينجح ويجيب تقدير أعلى منه

عشان يقوله انه مكنش يستاهل التقدير اللي أخده !!!!!!!!!!

ايه علاقة ده بده ؟؟ انا مش عارف

ازاي ده يعتبر أحسن رد اعتبار لينا

واحنا اتخذلنا من حكومتنا اللي مجابتش حقنا

سامعك يا اللي بتقولي .. احنا اخوة وعرب ولعن الله من أيقظ الفتنة

أخي الحبيب

أذكرك بموقف سيدنا أبي ذر الغفاري رضي الله عنه عندما عير سيدنا بلال وقال له يا ابن السوداء

والى آخر الموقف اللي كلنا عارفينه

دول صحابة يعني مش هنلاقي وجه مقارنة بينا وبينهم

بس ده ممعنش ان المخطأ يحاسب بالرغم من انهم صحابة

وعدوة لحديثنا

احنا نسينا ولا بنتناسى ؟؟

احنا نسينا وضع بلدنا .. ولا بنحاول نتناسى ؟؟

احنا نسينا اننا اتهنا واتبهدلنا .. وحكومتنا حتى لم تحرك ساكننا ؟؟

مشكلتنا لم تصبح مع الجزائر .. مشكلتنا أصبحت مع حكومتنا للأسف 

مشكلتنا بقت مع أنفسنا وهروبنا من الواقع .. ونعلق آمالنا بكرة تدخل في مرمى

في النهاية

هي دعوة لأن نضع الأمور في موازينها الصحيحة دعوة لأن تأخذ الكرة منا ما تستحق والا تطغى وأن تأخد أكبر من حجمها

هي دعوة لأن نتقن كل منا عمله كما أتقن حسن شحاتة عمله

هي دعوة للالتزام الصحيح والحياة النظيفة كما استحقها بجدارة أحمد فتحي

هي دعوة بألا ننسنى من كان له أكبر الأثر على حياتنا كما نسينا أبو تريكة وأثره على المنتخب

هي دعوة بأن نتشارك ونتعاون ونعرف أن يد الله مع الجماعة كما كانت ظاهرة في المنتخب


هناك تعليقان (2):

بنت أبيها يقول...

اتفق معاك في كل كلمة قلتها

TWEETY يقول...

ازيك ياعمو
انا مبسوطة خالص انى زرت المدونة
انا جيت اسلم على حضرتك
واقولك انى عاملة حفلة عشان بابا اخد افراااج ابقى تعالى زورها ماشى
انا همشى عايز حاجة
مع السلامة